samedi 26 mars 2016

مشاهدات جيولوجية في منطقة أيت مزال

مشاهدات جيولوجية في منطقة أيت مزال
-----------------------------------------
وأنا أتجول في أحواز قريتنا (سيصيض) إحدى قرى قبيلة أيت مزال، وبينما أنا أسير في الطريق الترابية القاصدة أطلال القرية القديمة، متأملا صنع الله في هذه الجبال (ايدرارن) الأطلسية الضخمة، والمتنوعة التربة والصخرة، سواء في الألوان أو الأشكال، فهناك تربة بيضاء وحمراء ورمادية، وهناك صخور بيضاء وسوداء وحمراء ورمادية، وهذه المدارج الجبلية (اِيغرْمَانْ بالأمازيغية) التي بنتها سواعد أجدادنا في العصور الغابرة، للاستفادة من الأمطار لريّ تربتها دون أن تضيع في المساقط المائية الى سافلة الجبل، ومسترجعا في ذهني الأجيال البشرية التي عاشت واسترزقت من هذه الحقول الجبلية المتدرجة.
وفي غمرة هذه الجولة، لفت انتباهي صخور بيضاء مطبوعة بنقط سوداء، منتشرة على مشمس (أي شرق) جبل غير بعيد من أطلال قرية سيصيض القديم، يعرف لدى أهل القرية باسم (الدو ايزيك واضاف) ومعناه بالعربية (تحت جرف الحراسة)، ودنوت من تلك الصخور لمعرفة لون الطبعة السوداء التي تزينها، وعندما تحققت منها شاهدت عجبا لم أنتبه اليه لا أنا ولا غيري من أهل البلد ولا حتى زوار المنطقة من السياح المغاربة والأجانب، طوال زياراتي للمنطقة على مدى سنين عمري، فما هي هذه المشاهدات التي نمرّ عليها مر الكرام :
إنها رسوم نباتية دقيقة منقوشة على صخور بيضاء، بألوان ممزوجة بين الأسود والأزرق، والغريب في الأمر أنها ليست صورا تخيلية رسمتها ريشة فنان، بل نباتات حقيقية ترسبت وسط البيئة التي كانت نابتة فيها، وأطبقت عليها الطبقات الصخرية الرسوبية عبر الزمن، ثم انكشفت في العصور المتأخرة بفعل عوامل التعرية التي تزيل غطاء التربة من الجبال بفعل الأمطار والرياح، لتظهر هذه الأشكال من جديد، فمنها ما صار مثل بصمات كاملة بأوراقها وأغصانها الدقيقة مطبوعة على الصخور البيضاء، ومنها ما حافظ على بقايا آثارها الحية داخل الرواسب، لاحتوائها على أجزاء قوية من غصونها وأوراقها مقاومة بذلك لعوامل التفكك والتحلل عبر الزمن بأنواعه المناخية، وهذا يدل على أنها كائنات عاشت بين هذه الصخور، فما هي يا ترى؟ 
إنها المستحاثات بالعربية، (Fossiles) باللاتينية، الاسم العلمي لبقايا الكائنات الحية القديمة المطمورة بين الصخور الرسوبية، والتي تطلق على العظام والدروع والنباتات، التي تركت بصماتها متموضعة في الرواسب التي كانت تعيش فيها.
وبما أن هذه المستحاثات الطبقاتية موجودة في هذه المنطقة الجبلية، فإنها ستساعد وتمكن علماء الجيولوجيا من معرفة التأريخ النسبي للطبقات الصخرية الرسوبية المتواجدة بكثرة في منطقة أيت مزال الواقعة ضمن سلسلة جبال الأطلس الصغير المسماة قديما (جبال جزولة).
ويتطلب تحديد نوعية هذه الكائنات المرسومة في الصخور، الدخول في علم الأحياء، لأنه هو الوسيلة التي باستطاعتها معرفة شعبة ورتبة وفصيلة وجنس وعنصر النباتات المستحاثة أو المنقرضة والمطبقة في الصخور المذكورة بالمنطقة، وهذا مجال علمي واسع، لا معرفة لنا به، ولا نتطفل عليه، بل نتركه لأصحابه، وهم أدرى بفنونه، ونكتفي بعرض الصور التي تقربنا من هذه المشاهدات الطبيعية الرائعة.
===================
تحرير : محمد زلماضي المزالي
*
* * *
*
 * * *
* * *
*

Aucun commentaire:

Une erreur est survenue dans ce gadget

مستجدات وأخبار

إنشاء هيأة جمعيات أيت مزال

للتصدي لعملية التحديد الغابوي

* * *

نظمت

جمعية ايمي واسيف للنماء

حفل اختتام السنة الدراسية

2011-2012

بمركزية مجموعة مدارس أيت مزال

بتيمزكيد اوسرير

التفاصيل

=============

أيت امزال

بيان توضيحي من السيد ادريس مغاني‏ نائب رئيس جماعة أيت مزال حول ما قيل عن أزمة الماء الشروب

المزيـد

--==*==--

تكريم المرحوم أحمد أمزال العسري

--==*==--

ذكرى معركة أيت باها

--==*==--

توصلنا من الأستاذ أحمد بلقاسم المزالي

بقصيدة رائعة تحمل عنوان

AAQDAT A AIT MZAL

تحميل القصيدة

======================

توصلنا من الأستاذ الصافي مومن علي

بثلاثة مواضيع حول

1 - تقارب التشريع المغربي والتشريع الأمازيغي

2 - أصول المحاكمات الأمازيغية

3 - دعوة المشرع المغربي الى الاقرار بالقانون الكوني

--==*==--

====================
تدشينات
أشرف
عامل إقليم اشتوكة أيت باها
السيد عبد الرحمان بنعلي والوفد المرافق له، وأعضاء الجماعة القروية لأيت مزال، والفعاليات الاقتصادية والاجتماعية والجمعوية بمنطقة أيت باها،ومن ضمنهم اعضاء من مكتب جمعية ايمي واسيف للنماء بأيت مزال، وجمعيات أخرى، وجمهور واسع من المواطنين، وذلك صبيحة يوم الخميس 22 غشت 2013 حفل تدشين عدة مشاريع منها، مشروع تزويد خمسة دواوير بالماء الصالح للشرب بجماعة ايت مزال وتقديم حصيلة برنامج تزويد العالم القروي بالماء الشروب على مستوى الإقليم،
كما تم تدشين دار الطالب من أجل محاربة الهدر المدرسي في باشوية ايت باها، وتم عرض وتقديم حصيلة مشاريع التنمية الإجتماعية على مستوى الإقليم
--==*==--
وضع حجر الأساس

لترميم وإصلاح المدرسة العتيقة تيمزكيداو اسيف

تحت الرئاسة الفعلية

لعامل صاحب الجلالة على اقليم شتوكة ايت باها

يوم الخميس 7 فبراير 2013

التفاصيــل

***

تأسيس اتحاد جمعيات منطقة أيت مزال للتصدي لعملية التحديد الغابوي

--==*==--

كتاب مزاليون

--==*==--

الأستاذ الصافي مومن علي

التملي المزالي

======================

د/ عبدالحكيم أبواللوز

الأسكاري المزالي

--==*==--

أحمد بلقاسم

البرباضي المزالي

======================

أحمد بوكيوض

الأمرزكاني المزالي

================

Perso Amzale

الحسين بوعد

الأكنيعلي المزالي

=========

شكاية موجهة الى

المنسق العام لاتحاد جمعيات أيت مزال

بخصوص الرعاة الرحل الذين يعيثون في المنطقة فسادا، حيث يرعون أغنامهم وضأنهم بين شجر الأركان في هذا الوقت الذي يمنع فيه الرعي لقرب أوان القطاف

نص الشكاية

* * *

كلمة اتحاد جمعيات منطقة أيت مزال بمناسبة زيارة اللجنة الاستطلاعية البرلمانية لإقليم شتوكة أيت باها

ألقاها السيد الحاج ابراهيم اليربوعي

النائب الأول لرئيس الاتحاد

نص الكلمة

==================


عملية توزيع الدراجات الهوائية التي نظمتها جمعية ايمي واسيف للنماء بأيت مزال

التقريـر الأدبي والمصور

تفاصيل أخرى في موقع الجمعية


====================

كلمـــــــة

الكاتب العام لجمعية ايمي واسيف للنماء بأيت مزال

محمد زلماضي المزالي

بمناسبة الذكرى الثانية لمعركة أيت باها 1936

نظمتها جمعية تيللي نودرار

بتعاون مع المجلس البلدي لأيت باها

بمركز تأهيل الشباب

بمدينة ايت باها

يوم السبت 22 مارس 2014

نص الكلمة